منتديات الراية الفاطمية

بحب حيدرة الكرار مفتخري به شرفت وهذا منتهى شرفي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الموت ،، وعالم البرزخ ،، "العين البرزخية "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الراية الفاطمية
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 584
تاريخ التسجيل : 28/05/2008

مُساهمةموضوع: الموت ،، وعالم البرزخ ،، "العين البرزخية "   الإثنين أكتوبر 20, 2008 2:25 am

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
السلام عليكم ورحم الله وبركاته ..
أقدم لكم بحثي الذي طالما فكرت بيه كثيراً وهو الموت ...

.. تعريف الموت ..

الموت هو فصل النفس عن البدن .

أو بعبارة أخرى :

الموت هو انفصال العنصر الفاعل الإنساني الذي هو النفس الباقية ، عن العنصر المنفعل الظرفي الذي هو البدن الفاني .

أو بتعبير آخر :

الموت هو تحرير عنصر الحياة من قالبه الجسدي ( المادي بالمعنى المتعارف ) .

ولهذا ، ولجمال ما بعد الموت للمؤمنين في الحقيقة ، قال تبارك وتعالى كما رأينا في الآية 157 من آل عمران ، التي نحن بصددها : { وَلَئِن قُتِلْتُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَوْ مُتُّمْ لَمَغْفِرَةٌ مِّنَ اللّهِ وَرَحْمَةٌ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ } .
ثم يردف قوله تبارك وتعالى بعدها : { وَلَئِن مُّتُّمْ أَوْ قُتِلْتُمْ لإِلَى الله تُحْشَرُونَ } .

مراحل الموت كما يصورها الإمام علي (ع)..

ترك لنا سيد البلغاء علي عليه السلام ثروة عظيمة من الفكر و الأدب و الأخلاق و العلم مما لا يجاريه فيها أحد غيره سوى من كان أفضل الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه و آله

و من الآثار الواردة عن أمير المؤمنين عليه السلام و التي يطيب لي دوما ً قراءتها ، نهج البلاغة ، مع ما به من خطب وحكم لو أتخذناها منهاجا ً لحياتنا لضمنا خير الدنيا و الآخرة ، و لكن هيهات هيهات فهناك شيطان يتربص بنا قد سلمناه مفاتيح أنفسنا

دعونا اليوم نقرأ هذه الصفحة من نهج البلاغة حول الموت ، كيف يكون ، ذلك اللغز الكبير و الذي نرهبه جميعنا و لكن لا نعمل من أجل اليوم الذي يزورنا فيه

يقول علي عليه السلام بعد كلام له عن تهافت الناس على الدنيا


(( ....اجتمعت عليهم سكرة الموت و حسرة الفوت ، ففترت لها أطرافهم ، و تغيرت لها ألوانهم ، ثم ازداد الموت فيهم ولوجا ، فحيل بين أحدهم و بين منطقه ، و إنه لبين أهله ينظر ببصره ، و يسمع بأذنه ، على صحة من عقله ، و بقاء من لبه ، يفكر فيما أفنى عمره ، و فيم أذهب دهره ، و يتذكر أموالا ً جمعها أغمض في مطالبها ، و أخذها من مصرحاتها و مشتبهاتها ، قد لزمته تبعات جمعها ، و اشرف على فراقها ، تبقى لمن وراءه ينعمون فيها و يتمتعون بها ، فيكون المهنأ لغيره ، , العبء على ظهره ، و المرء قد غلقت رهونه ، فهو يعض يده ندامة على ما أصحر له عند الموت من أمره ، و يزهد فيما كان يرغب فيه أيام عمره ، و يتمنى أن الذي كان يغبطه بها و يحسده عليها قد حازها دونه 0

فلم يزل الموت يبالغ في جسده حتى خالط لسانه سمعه ، فصار بين أهله لا ينطق بلسانه ، و لا يسمع بسمعه ، يردد طرفه بالنظر في وجوههم ، يرى حركات ألسنتهم و لا يسمع رجع كلامهم ، ثم ازداد الموت التصاقا به فقبض بصره كما قبض سمعه ، و خرجت الروح من جسده ، فصار جيفة بين أهله قد أوحشوا من جانبه ، و تباعدوا من قربه ، لا يسعد باكيا ، و لا يجيب داعيا ً ، ثم حملوه إلى مخط في الأرض ، و اسلموه فيه إلى عمله ، و انقطعوا عن زورته .. ))

هذا هو الموت يبدأ بالأطراف فتفتر تلك القوة الجبارة و تتغير الألوان لهول ما نزل بها ، ثم يؤخذ باللسان ، هذا العضو الذي يوميا ً نستخدمه فيما يسيء و نحن نحسب أننا نحسن صنعا ، ينظر هذا الطريح إلى أهله و يسمع ما يقولون و لكن لا يستطيع جوابا ً

ثم يذهب سمعه ، يالله هل نتصور ذلك الموقف ، ننظر إلى أهلينا و نرى شفاههم تتحرك و لكن لا نسمع ما يقولون

ثم تكون المرحلة الأخيرة يذهب هذا البصر و تخرج هذه الروح ، لأن هناك من كان أقرب له من حبل الوريد و لكن لم نشعر به ، يدخل هذا الملاك ليأخذ هذه الروح و إذا ما سمع البكاة على الميت تعجب منهم و قال : لم تبكون و لي رجعة بعد أخرى حتى لا أبقي منكم أحدا ...
و لا بد من يوم سنمر به بهذه المراحل فهل أستعدينا له ؟؟؟



فمن لي إذا حان مني الحمام & و لم أستطع منه دفعا ً لما بي
و من لي إذا قلبتني الأكف & و جردني غاسلي من ثيابي

و من لي إذا صرت فوق السرير & و شيل سريري فوق الرقاب
و من لي إذا ما هجرت الديار & و عوضت عنها بدار الخراب

و من لي إذا آب أهل الوداد & عني و قد يئسوا من إيابي
و من لي إذا درست رمتي & و أبلى عظامي عفر التراب

و من لي إذا منكر جد في & سؤالي فأذهلني عن جوابي
و من لي إذا قام يوم النشور & و قمت بلا حجة للحساب

و كيف يعاملني ذو الجلال و لم & أدر ما ذا يكون انقلابي
أبا العفو و هو الغفور الرحيم & أم العدل و هو شديد العذاب

فهل تحرق النار عينا ً بكت & لرزء القتيل بسيف الضبابي
و هل تحرق النار رجلا ً مشت & إلى حرم فيه سامي القباب
و هل تحرق النار قلبا ً أذيب & بحرقة نيران ذاك المصاب

_________________
مّن مبلّــع عنّـي الزمـان عتـابـاً * ومُقــرّع منّـي لــه أبــوابـا
يا ويـح دهـري راح ينـزع للأسـى * من بعـد ما ذقـتُ النعيـم شـرابـا
دهــرٌ تعامـى عـن هُــداه كأنّـه * أصحـاب أحمـد أشركوا مُـذ غابـا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://krar-hidri.yoo7.com/profile?mode=editprofile
الراية الفاطمية
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 584
تاريخ التسجيل : 28/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: الموت ،، وعالم البرزخ ،، "العين البرزخية "   الإثنين أكتوبر 20, 2008 2:27 am

ماهو البرزخ... وماهي حقيقة عالم البرزخ

جواب : لمعرفة معنى " البرزخ " لا بُدَّ و إن نعرف المعنى اللغوي له أولاً ، و إذا ما راجعنا كتب اللغة
و جدنا أن " البرزخ " هو : الحاجز بين الشيئين ، و المانع من اختلاطهما و امتزاجهما
و لقد جاء ذكر البرزخ في القرآن الكريم في مواضع ثلاث كلها بالمعنى المتقدم ، أما الآيات فهي :
1
- قال الله تعالى في القرآن الكريم : { مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ * بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لا يَبْغِيَانِ }

2- و قال تعالى أيضاً : { و جعل بينهما برزخاً و حجراً محجوراً }

3- و قال عَزَّ و جَلَّ أيضاً : { ... وَمِن وَرَائِهِم بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ }

1- فلم ربي ارجعون انصحكم فيه
للمشاهده
http://www.alseraj.net/kawther/rabyerjeon.ram
للتحميل
http://www.alseraj.net/kawther/rabyerjeon.rm


1- عَنْ عَمْرِو بْنِ يَزِيدَ ، قَالَ قُلْتُ لِأَبِي عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السَّلام ) ... و مَا الْبَرْزَخُ ؟ قَالَ : " الْقَبْرُ مُنْذُ
حِينِ مَوْتِهِ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ "

2- و قال الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) : " البرزخ : القبر ، و هو الثواب بين الدنيا و الآخرة " 0


و الرؤية الإسلامية بالنسبة إلى عالم البرزخ هي أن الموت ليس نهاية الحياة ، و إن الحياة لا تنعدم

بالموت ، بل الإنسان ينتقل بواسطة الموت من نشأةٍ إلى أخرى ، و من حياةٍ في عالم الدنيا إلى حياة في

عالم آخر يسمى بعالم البرزخ ، الذي يتوسط عالمي الدنيا و الآخرة

البرزخ في اللغة يعني : (الحاجز والحد بين الشيئين)وفي الاصطلاح : هو (الفترة ما بين الموت والقيامة)
وعرّفه الفيض الكاشاني بأنه : (الحالة التي تكون بين الموت والبعث، وهو مدّة اضمحلال هذا البدن
المحسوس إلى وقت العود ـ أعني زمان القبر ـ وتكون الروح في هذه المدّة في بدنها المثالي الذي يرى

الإنسان نفسه فيه في النوم)

عالم البرزخ عالم ما بعد الموت
http://www.youtube.com/watch?v=LKIPnlVxZiU

_________________
مّن مبلّــع عنّـي الزمـان عتـابـاً * ومُقــرّع منّـي لــه أبــوابـا
يا ويـح دهـري راح ينـزع للأسـى * من بعـد ما ذقـتُ النعيـم شـرابـا
دهــرٌ تعامـى عـن هُــداه كأنّـه * أصحـاب أحمـد أشركوا مُـذ غابـا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://krar-hidri.yoo7.com/profile?mode=editprofile
الراية الفاطمية
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 584
تاريخ التسجيل : 28/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: الموت ،، وعالم البرزخ ،، "العين البرزخية "   الإثنين أكتوبر 20, 2008 2:28 am


عند موت الانسان وأثناء إنشغال أقربائه بمناسكه الجنائزية، يقف رجل
وسيم جداً بجوار رأس الميت. وعند تكفين الجثة ، يدخل ذلك الرجل بين
الكفن وصدر الميت. وبعد الدفن ، يعود الناس إلى بيوتهم ، وياتي القبر
ملكان منكر ونكير ، ويحاولان أن يفصلا هذا الرجل الوسيم عن الميت لكي
يكونوا قادرين على سؤال الرجل الميت في خصوصية حول إيمانه ...00

لكن يَقُولُ الرجل الوسيم :00" هو رفيقي ، هو صديقي ، انا لن أتركه
بدون تدخل في أي حال ما الأحوال، إذا كنتم معينين لسؤاله فأعملوا بما
تؤمرون. أما أنا فلا أَستطيع تَركه حتى أدخله إلى

الجنة"00

ويتحول الرجل الوسيم إلى رفيق الميت ويَقُولُ له:00 " أنا القرآن
الذيّ
كنت تقرأه بصوتٍ عالي أحياناً وبصوت خفيض أحياناً أخرى، لا
تقلق، فبعد سؤال منكر ونكير لا حزن بعد
اليوم"00 وعندما ينتهى السؤال ، يرتب الرجل الوسيم والملائكة فراش من
الحرير ملأ بالمسك للميت في الجنة 00

فلندعو الله أن يُنعم علينا بإحسانه من هذا الخير. آمين آمين آمين

يقول رسول الله (صلى الله عليهِ وآله وسلم) ، فيما معناه ، يأتي القرآن
يوم القيامة شفيعاً لأصحابه لا يعادل شفاعتهُ أمام الله نبي أو ملاك00

رجاءً أنقل هذا المحتوى إلى كُل شخص تعرفه ، فالنبي (صلى الله عليهِ وآله
وسلم) يقول: " بلغوا عني ولو اّية "00




2- ما يحدث في ليلة الوحشة والغربة
استماع
http://www.alseraj.net/komail/warning3.ram
للتحميل
http://www.alseraj.net/komail/warning3.rm

_________________
مّن مبلّــع عنّـي الزمـان عتـابـاً * ومُقــرّع منّـي لــه أبــوابـا
يا ويـح دهـري راح ينـزع للأسـى * من بعـد ما ذقـتُ النعيـم شـرابـا
دهــرٌ تعامـى عـن هُــداه كأنّـه * أصحـاب أحمـد أشركوا مُـذ غابـا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://krar-hidri.yoo7.com/profile?mode=editprofile
 
الموت ،، وعالم البرزخ ،، "العين البرزخية "
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» "من ضحايا الشات" مقطع صوتي مؤثر للغاية للشيخ نبيل العوضي
» سام حسن:حقوق الزمالك.. "في عيون التوءم"و قدمت الشباب للفريق بنفسي.. دون مساعدة
» الموت ،، وعالم البرزخ ،، "العين البرزخية "
» محاربو الصحراء يحضرون لموقعة الإنجليز بـ " معركة الجزائر "
» بدء تصوير "أنا بضيع يا وديع" منتصف يوليو

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الراية الفاطمية :: الراية الإسلامية :: راية مدرسة أهل البيت-
انتقل الى: