منتديات الراية الفاطمية

بحب حيدرة الكرار مفتخري به شرفت وهذا منتهى شرفي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حملة (يامهدي) بعزيزة الإمام الحسين لـِ سعة الرزق ونيل المراد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الراية الفاطمية
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 584
تاريخ التسجيل : 28/05/2008

مُساهمةموضوع: حملة (يامهدي) بعزيزة الإمام الحسين لـِ سعة الرزق ونيل المراد   الأحد يناير 13, 2013 5:58 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الذي جَعَلَ الْحَمْدَ مفْتَاح اًلذِكْرِهِ وَخَلَقَ الأشْيَاءَ نَاطِقَةً بحَمْدِه وَشُكرِهِ
وَالصَّلاةُ وَالسَّلامُ عَلى نَبِيِّهِ مُحَمَّدالْمُشتَقِّ اسْمُهُ مِنْ اسْمِهِ الْمحْمُودِوَعَلى آلهِ الطَّاهِرينَ أُولِي الْمَكارِمِ وَالْجُوِد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


السلام عليك ياصاحب الزمان يابن رسول الرحمن يابن أهل الإيمان وملقن أحكام القرآن طال الإنتظار وعجز الصبر !!

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]


أَول لِيلة بالشام ،
لَمَنْ كِلْ الأيتام بْخرابة رادت تْنام
صوت مْنِ الخرابة ، رُقية تصيح بابا ..
أثاريها رقية مِنْ ليل الَبِنِيَة ، تِستوحش خِطية
وسادتها الترابه ، رقيه تصيح بابا ..
اِجوها يِسَكِتوها، بْكِل شي ما رضوها، جابو راس أبوها
بْطشِت والدم خِضابه ، رقيه تصيح بابا ..
ظنَتْ بِالطشِتْ زاد ، بعِدت وتكتِرت غاد ، الطشِت دنوه الأوغاد
وكِشفوا عَنْ حِجابه ، رقيه تصيح بابا ..
ولَمَنْ عرفِتَه زين ، صاحت بويه يَاحسين ، عن عيني غِبْت وين
اليِسر مِتْعِب عَذابه ، رُقية تصيح بابا ..
بويه لحْضنك اِخذني ، وداوي جروحي ذني ، يَابويه وشوف متني ،
أثر كَمْ سَوط صابه ، رُقية تصيح بابا ..
بدَمعَتها الحزينة وبِيدِيها الحَنينة,
مسحت دم جِبينه
وتبوسه على صوابه ، رُقية تصيح بابا ..
أثر كم سَوط تِلْقَه، وكم طقه عْلى طقه ، يابويه مْتوني زَرقه
اليتِم يِكلِف مُصابه ، رُقية تصيح بابا ..
ومِنْ عِظْمِ الرزية اِلشافِتها رُقية ، دِنَتْ لِيها المِنية
وبُقى صوتِ الخرابة ، رُقيه تصيح بابا ..



صَلَّى اللهْ عَلَيْكَ يَا سَيِّدِي يَا رَسَوُلَ اللهْ وَعَلَى آلِ بَيْتِكَ الْطّيِّبِينَ الْطَاهِرِينْ الْمَعْصُومِينَ الْمَظْلُومِينْ فَازَ مَنْ اعْتَصَمَ بِحَبْلِكُمْ وَأَمِنَ مَنْ لَجَأَ إِلَى حِصْنِكُمْ يَا لَيْتَنَا كُنَّا مَعَكُمْ سَادَتِي وَمَوَالِيّ فَنَفُوزَ فَوْزًا عَظِيما لَوْ كَانَ يَدْرِي يَوْمُ عَاشُورَاءِ مَا كَانَ يَجْرِي فِيهِ مِنْ بَلاءِ لا لاحَ صُبْحُهُ وَلا اسْتَنَارَا وَلا أَضَاءَتْ شَمْسَهُ نَهَارَا يَا نَفْسٌ مِنْ بَعْدِ الْحُسَيْنِ هُونِي فَبَعْدَهُ لا كَانَ أَنْ تَكُونِي هَذَا حُسَيْنٌ شَارِبُ الْمَنُونِ وَتَشْرَبِينَ بَارِدَ الْمَعِينٍ.


ختم تسير به الأرواح الهائمة ،، و تذوب الروح بحب الأبرار .. لمن أراد أن يتذوق حلاوة القرب من الله ... لا طلباً بجزاء أو خوفا من عقاب فقط شوقا لله عز و جل و إيماناً برحمته و قدرته على دفع البلاء ... و نسأل الله العظيم أن يجعل هذه الأعمال نور لقلوبنا أجمعين و حصناً من كل شيطان رجيم و جنة و يقين .... تقبل الله أعمالكم و استجاب الله دعواتكم ... فهنيئاً هنيئاً لكل روح تغترف من معينها ..


مازلنا مستمرين بحملة ( يامهدي ) المسددة وبعناية خاصة من أهل البيت عليهم السلام وبالأخص نظرة مولانا باب الحوائج عليه السلام ( موسى بن جعفر ) وتسديد أثناء الرؤيا التي رأيناها بالإستمرار بها لتوسل بأهل البيت عليهم السلام ، والتي سنكون من خلالها ضيوف مولانا الشهيدة رقية الذي لاترد كل من طرق بابها خائباً أبدا..


[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

أصحاب الحوائج المستعصية .. ويامن تريدون نيل المراد وفتح الأرزاق أصحاب الحوائج المستعصية .. ننطلق اليوم بمسيرنا المسدد هذا الذي سنطرق من خلالها اليوم باب عظيم بإشارة و تسديد من ( السيدة رقية إبنة المظلوم الامام الحسين ) أعزائي ،، هذا الباب هو باب الشهيدة رقية المظلومة الذي جعلها الله تعالى وسيلة من الوسائل الكبرى لقضاء الحوائج.

همسة للمشاركين :: هنيئاً لمن شارك معنا في حملة (يامهدي ) المسددة طوال الفترات الماضية ،، فنحن في ضيافة يتيمة الإمام الحسين ( عليه السلام) فألحوا بالدعاء و التوسل!! هذا التوسل عظيم جداً فالنتوكل على الله تعالى رب العالمين ونطلب حاجتنا بيقين تام فنحن امام باب له مقام عظيم عند الله تعالى رب العالمين.

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]


كان لأبي عبد الله الحسين {عليه السلام}.عدة أولاد بنين وبنات، بنت صغيرة يحبها وتحبه،قيل كانت تسمى رقية، وكان لها من العمر ثلاث سنين،.{.وذلك لما تميز به الإمام الحسين {عليه السلام}. من رحمة وحنو .. على الجميع وخصوصاً اهل بيته. وأطفاله. وبل خصوص السيدة الشهيدة رقية المدفونة في سوق قريب من شارع العمارة في دمشق.وقد ورد ذكرها في كتب أرباب المقاتل في واقعة كربلاء وناداها الإمام الحسين {عليه السلام}.ونطق باسمها في أكثر من موضع وحادثة، وخصوصاً في الساعات الأخيرة من عمره الشريف عندما أراد أن يودّع أهله وعياله نادى بأعلى صوته: {يا أختاه! يا أم كلثوم،
وأنت يا زينب، وأنت يا رقية، وأنت يا فاطمة، وأنت يا رباب، انظرن إذا أنا قتلت فلا تشققن عليّ جيباً، ولا تخمشن عليّ وجهاً، ولا تقلن عليّ هجراً}. {اللهوف في قتلى الطفوف{. وكذلك جاء في {مقتل أبي مخنف{. الذي هو أقدم مقتل لأبي عبد الله الحسين {عليه السلام}. نادى في يوم عاشوراء لكي يودع أهله وعياله: {يا أم كلثوم، ويا سكينة، ويا رقية، ويا عاتكة، ويا زينب، يا أهل بيتي عليكن مني السلام{. «ألا یا زِینَب، یا سُکَینَة! یا وَلَدی! مَن ذَا یَکُونُ لَکُم بَعدِی؟ ألا یا رُقَیَّه وَ یا اُمِّ کُلثُومِ! اَنتم وَدِیعَةُ رَبِّی، اَلیَومَ قَد قَرَبَ الوَعدُ» رقيَّة اسم متكرر في بيت النبوة. فمن بيت محمد{صلى الله عليه وآله}، إلى بيت علي{عليه السلام }. ثم بيت الحسين الشهيد {عليه السلام }. رقية اسم لمسمّى صار أنموذجاً لعشق الأبناء للآباء، أنس رقية الطفلة ليس في مضجعها وإنما حين تجلس جنب مصلاة أبيها وهو صاف قدميه حال التهجد، كحل ناظري رقية رؤية أبيها في كل يوم وليلة. ولذا، أكثرت من العتاب لعمتها زينب{عليه السلام }. حينما سافر أبوها من دون أن يودعها، رقية التي احترق قلبها عشقاً في أول لقاء مع أبيها، فماتت وهي تحتضن الرأس الشريف للحسين{ع{ في الشام.

طفلة الإمام الحسين {عليه السلام}. حملت هم نصرة الحق بسنيها الثلاث، فكانت ممن شهدوا كربلاء ورأت بأُمّ عينيها الفاجعة الكبرى والمأساة العظمى ، لما حلّ بأبيهاابو الشهداء الإمام الحسين }.عليه السلام { وأهل بيته وأصحابه من القتل والتنكيل والتمثيل بجثث الشهداء أمر يبعث النشوة في نفوس بني أمية عامة الذين عانه منهم ألأمة الإسلامية وأل البيت {عليهم السلام}.اكثر من عشرون عاماٌ ذاقوا خلالها العذاب المبرم منهم الويلات تلو الويلات والعذاب الأليم وصبروا على المصائب والمحن جميعاٌ ومن ظلمهم الطفلة الصغيرة رقية بنت الامام الحسين {عليه السلام }. التي أصابها الظلم من جراء أعمال بني أمية وصبرت وتألمت حتى الخامس من صفر سنة 61 هجرية، ورحلت تاركة فصل من فصول العشق لصاحب العشق أن أهووا محبوبكم حتى تهوون اليه...
كأي سليل من بني هاشم، يحملون الآلام هم ويقدمون فرجا لقاصديهم، ففي اسمها نذراً ومقصدها باب للحوائج، وقبرها اليوم مزارا للآلاف في خربة الشام بالقرب من المسجد الأموي.



مدة الحملة : ( 3أيام متتالية ) الوقت مفتوح لكافة المشتركين لهذه الحملة وستكون بنية : تعجيل فرج قائم آل محمد ( عج) . .( لـِ سعة الرزق ونيل المراد )
وسيتم إغلاق الحملة بمشيئته تعالى في يوم (17 ربيع الأول )



.. // هلموا معي أحبتي نتوسل لله تعالى بجاه باب الحوائج وهو باب المظلومة الشهيدة رقية
واعلموا أن التقرب لله تعالى والصبر واليقين في العمل هو مفتاح السعادة .// ..


بأمانة موسى بن جعفر يامهدي يامهدي تقبل من هذا القليل ..


اللهم صل على محمد وآل محمد 7 مرات
سورة الفجر بعدد 7 مرات ويهدى ثوابها للإمام الحسين بن علي عليه السلام قربة لله تعالى
( يا غياث المستغيثين أجب دعوتي بحقك وبحق سورة الفجر وما فيها من أسرار وكرامات وبحق ذبيح كربلاء أبي عبد الله الحسين عليه السلام أسألك أن تزوجني بعبد صالح كلمح من البصر يا أكرم الأكرمين بعدد 7 مرات .)
سورة طه مع ورد الودود بعدد 1001 مرة
ثم يقرأ هذا الدعاء مرة واحدة فقط :
( اللّهُمَّ رَبَّ السَّماواتِ السَبْعِ وَما بَيْنَهُنَّ، وَرَبَّ العَرْشِ العَظيمِ، وَرَبَّ جَبْرَئِيلَ وَمِيكائِيلَ وَإسْرافِيلَ، وَرَبَّ الْقُرْآنِ الْعَظِيمِ، وَرَبَّ مُحَمَّدٍ خاتَمَ النَبيينَ، إِنِّي أَسْأَلُكَ بالَّذي تَقُومُ بِهِ السَّماءُ، وَبِهِ تَقومُ الأَرْضُ، وَبِهِ تُفَرِّقُ بَيْنَ الجَمْعِ، وَبِهِ تَجْمَعُ بَيْنَ المُتَفَرِّقِ، وَبِهِ تَرْزُقُ الأحْياءَ، وَبِهِ أحْصَيْتَ عَدَدَ الرِّمالِ، وَوَزْنَ الجِبالِ، وَكَيْلَ البُحورِ.
ثم تصلي على محمد وآل محمد (صلّى الله عليه وآله وسلم) ثم تسأل حاجتك، وألحّ في الطلب.)
اللهم صل على محمد وآل محمد وانصرنا بحقك وبحقهم يا ناصر المستضعفين بعدد 7 مرات



من ثم أطلبوا حوائج إمام زمانكم المهدي المنتظر عليه السلام عج والخضر حي الدارين جعلنا وأياكم من خلص أعوانه وأنصاره ومن المقربين وحوائج المؤمنين والمؤمنات من ثم أطلبوا حوائجكم فإنها تقضى بمشيئته تعالى ،، ولاتنسونا من صالح دعائكم المبارك.



نلتمس منكم الدعاء لنا ولوالدينا والأب العزيز سماحة السيد الفاطمي وكافة المؤمنين والمؤمنات

ما خاب من التجا اليكم ساداتي .. ومن طرق بابكم لآ يرد خائبا ولآخاويا ً منكسرا ..
أسأل الله تعالى أن يجعلكم مسددين بلطف عنايته القدسية على الدوام.

تسبيحة الزهراء




1- ( يامهدي ) .. تسبيحة الزهراء

_________________
مّن مبلّــع عنّـي الزمـان عتـابـاً * ومُقــرّع منّـي لــه أبــوابـا
يا ويـح دهـري راح ينـزع للأسـى * من بعـد ما ذقـتُ النعيـم شـرابـا
دهــرٌ تعامـى عـن هُــداه كأنّـه * أصحـاب أحمـد أشركوا مُـذ غابـا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://krar-hidri.yoo7.com/profile?mode=editprofile
 
حملة (يامهدي) بعزيزة الإمام الحسين لـِ سعة الرزق ونيل المراد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الراية الفاطمية :: الراية الإسلامية :: راية الختمات لقضاء الحوائج-
انتقل الى: