منتديات الراية الفاطمية

بحب حيدرة الكرار مفتخري به شرفت وهذا منتهى شرفي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حملة (آه...يا زينب) دم الرضيع لـ طلب الذرية والحوئج الصعبة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الراية الفاطمية
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 584
تاريخ التسجيل : 28/05/2008

مُساهمةموضوع: حملة (آه...يا زينب) دم الرضيع لـ طلب الذرية والحوئج الصعبة   الجمعة نوفمبر 16, 2012 2:44 pm

موالية لعلي كتب:

[size=100][align=center]
بسم الله العلي رب محمد و علي
بِـسـر الأسـرار عـلـي 110
اللهم صلِ على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين
و لعن الله قاتليهم و ظالميهم من الأوليين و الأخريين

لـعــنـــــــة أبديــــة مـتـجـــددة إلى يــــوم الـــديــــــن
وعجل اللهم فرج ولي زماننا الإمام الحجة إمام المتقين
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
السلام على الدماء السائلات ، السلام على الأعضاء المقطعات ، السلام على الرؤوس المشالات ، السلام على النسوة البارزات


عظّم الله تعالى أجوركم بحلول عاشوراء الأسى و مصاب سيد الشهداء أبي عبدالله الحسين صلوات ربي و سلامه عليه
يــــا عــلــي


[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

السلام على من شاطرت أمَّها الزهراء في ضروب المِحَن و الأرزاء ، السلام على من دارت عليها رحى الكوارث و البلاء يوم كربلاء. السلام على بديعة الوصف و المنظر ، السلام على من نرتجيها ليوم الفزع الأكبر. السلام عليكِ يا فخر المخدرات يا زينب الحوراء!

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

بـ أبي التي ورثت مصائب أمها ......... فـ غدت تقابلها بصبر أبيها

**************


مستمرين مع عشاق زينب الحوراء أرواحنا لها الفداء بـ تجاذب الآهات و إسالة الدمعات و تشارك الوّنات! حملة المواساة ، حملة الآهات ، حملة ( آه ... يا زينب) العاشورائية المسددة ستحط رحالها اليوم و تتوقف أمام باب طفل رضيع صغير لكن بابه وسيع عظيم يستقبل وارديه بحنان أبو الرضيع أبا عبدالله الحسين سلام الله عليه! نستنشق عبير تلك الزهرة المذبوحة - وهي في أكمامها- و نستشعر الألم لعِظم المصاب و نذرف بدل الدمع دماً ، شاركونا يا أحباب الحسين كي نعجّ كما يعج العاجّون و نندب كما يندب النادبون تلك الريحانة المحمدية التي مزقها الحقد و الكفر بدون رحمة بل بأبشع وجوه القسوة!

عبد الله الرضيع عليه السلام ،، جرح نازف في قلب مولانا القائم المؤمل صاحب العصر و الزمان عجل الله تعالى فرجه الشريف ،، جرح لن يندمل إلا بالثأر!


أصحاب الحوائج المستعصية ،، يا من تطلبون الذرية الصالحة ،، أصحاب الآهات الصادقة شاركونا بـ (آه يا زينب)!!

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

مـاذا يُـهيجُك إن صبرتَ لـوقعة الـطف الفضيعه
أتــرى تـجئ فـجيعةٌ بـأمضَّ من تلك الفجيعه
حيث الحسينُ على الثرى خيلُ‌ العدى طحنت ضلوعه
قـتـلـته آلُ أمــيـة ظـام إلى جنب الشريعة
ورضـيعُهُ بـدم الـوريد مـخضبٌ فاطلب رضيعه

يقول الإمام بقية الله (عليه الصلاة و السلام) في زيارة الناحية المقدسة : (السلام على عبد الله بن الحسين ، الطفل الرضيع ، المرمي الصريع ، المتشحط دما ، المصعد دمه في السماء ، المذبوح في حجر أبيه ، لعن الله راميه حرملة بن كاهل الأسدي وذويه....) و سيخاطب الإمام (عجل الله فرجه ) أهل العالم عند قيامه و ظهوره و يقول : (يا أهل العالم ما ذنب هذا الرضيع أن يذبح في حجر أبيه ؟!)

لا ضـيـر فــي قـتل الـرجال وإنما قتل الرضيع به الضمير يضام
طـلب الـحسين الماء يسقي طفله فـإستقبلته مـن الـعداة سـهام


::همسة للمشتركين:: هنيئاً لمن شارك معنا في سلسلة حملة (أه يا ينب) المسددة طوال الأسابيع الماضية ؛؛ تــذكــروا أحبتي أنــكـم فـــي ضــيـافــة الـحــوراء زيــنــب (عليها السلام) فألحوا بالدعاء و التوسل!! هذا التوسل عظيم جداً و له أثر عجيب فـ توكلوا على الله تعالى و أطلبوا حوائجكم بيقين فأنتم أمام شهيد الخلود و سليل سر الوجود ،، باب من أبواب الحوائج العظمى هو باب الرضيع عبدالله أرواحنا له الفداء!!

حملتنا اليوم ستكون مخصصة لطلب الذرية الصالحة بالخصوص و لنيل الحوائج الأخرى بشفاعة هذا الطفل المبارك الذي كُنيّ بإسمه والده الحسين عليه السلام (أبا عبدالله) و هذا إنما يدل على مدى عظمة ذلك المولود الذي كنيَ به أباه! عبدالله الرضيع عليه السلام الذي ولد عظيماً و مات شهيداً و دفن عند رأس سيد الشهداء في رمزية تدل عن كمال رضيعٍ هو أصغر شهداء الطف الذي حاول أن يكون حاضرا بدمه الطاهر ناصراً لأبيه عليه السلام ...سيدنا و مولانا الرضيع ظروف استشهاده في كربلاء كانت استثنائية و مختلفة جدا عن باقي رجال كربلاء فقد كان طفلا صغيرا لم يتجاوز الستة أشهر!! قاده القدر الذي صنعه الظالمون أن يكون قربان العقيدة و الفداء ؛ لذا فإننا بجعلنا لعبد الله الرضيع باباً من أبواب إستجابة الدعاء إنما يتأتى في الحقيقة من المعرفة الكاملة بعظمة و جلالة و قدر هذا الصغير الذي أبى دمه الطاهر إلا أن يستقر في بطنان العرش فقد رمى سيد الشهداء عليه الصلاة و السلام دمه الشريف إلى السماء فلم تنزل منه قطرة واحدة !


[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

نعزّي إمامنا الحجّة عجّل الله فرجه في هذه الليلة الحزينة بهذه المصيبة الإلهيّة ونسأل الله أن يكتبنا في جملة أوليائه الذين يأخذون بثاراته حين ينادي فيهم يالثارات الحسين بعد أن يظهر عجّل الله فرجه يجتمع النّاس من حوله وهو عند جدّه الحسين عليه السلام يضرب سيفه بالأرض يستخرج جثمان الرضيع المدفون على صدر والده الحسين أو إلى جنبه ، يرفعه أمام النّاس على الحالة التي قتل وذُبح بها من الوريد إلى الوريد وينادي أيّها النّاس بأيّ ذنب يُذبح هذا الرضيع من الوريد إلى الوريد (بأيِّ ذنب يُذبح على يدي والده الحسين) فيضجّ النّاس بالبكاء وَكلٌّ ينادي وا حسيناه وا شهيداه وا إماماه نعم أيها الحسينيون الزينبيون ؛ هذا الطفل لم يكفِ أنّه ذُبح على يدي والده إلّا أنّه ذُبح عطشاناً ظمآناً لم يذق ماءً ، في مثل هذه الليلة كان الطفل يضطرب بين سيّدتنا زينب إضطراب السمكة في الماء وهو يصرخ وهي تقول: صبراً يا ابن أخي وأنّى لك الصبر وأنت على هذه الحالة يعزّ والله على عمّتك أن تراك عطشاناً!

طلبت له جرعة صغيرة من الماء تبلّ شفتيه اليابستين لم تجد، حامت حول الخيام ومعها ما يقرب من عشرين صبيّ وصبيّة يطلبون الماء لهذا الرضيع ولهم فلم يجدوا حتّى كان اليوم العاشر، أقبلت به الحوراء زينب إلى الحسين عليهما السلام وقد أراد أن يودّعه فقالت له: يا أخي إنّ هذا الطفل- له مدّة- ما شرب الماء فاطلب له شربة من الماء، نظر إليه الحسين مغمىً عليه من العطش، شفتاه قد ذبلتا من الظمأ، أجلسه في حجره جعل يقبّله ويقول: ويلٌ لهؤلاء القوم إذا كان جدّك محمّد المصطفى خصمهم... وضعه الحسين تحت ردائه يظلّله من حرارة الشمس، أقبل به نحو الأعداء وقف أمام الجيش حاملاً طفله التفت يمنة ويسرة ثمّ خاطبهم قائلاً: يا قوم قد قتلتم أخوتي وأولادي وأنصاري، وما بقى غير هذه الطفل، وهو يتلظّى عطشاً من غير ذنب أتاه إليكم ، فأسقوه شربة من الماء (يا قوم ان لم ترحموني فارحموا هذا الطفل)، (لقد جفّ اللبن في ثدي أمّه)..

(آه) ثُمَّ انْثَنَى نَحْوَ الوَغَى بِرَضِيعِهِ مُسْتَرحِماً لِظَماهُ مَنْ لَمْ يَرْحَمِ


فأختلف العسكر فيما بينهم فمنهم من لعن عمر ابن سعد، ومنهم من قال إذا كان ذنب للكبار فما ذنب هذا الطفل، ومنهم من بكى على قساوة قلبه لحال هذا الطفل، ومنهم من قال اقتلوه، ولا تبقوا لأهل هذا البيت باقية. فلمّا رأى ابن سعد ذلك صاح بحرملة بن كاهل (لعنه الله)، ويلك حرملة اقطع نزاع القوم قال: ما أصنع؟ قال: إرم الطفل بسهم، قال حرملة: فوضعت سهماً في كبد القوس وتأمّلت أين أرمي الطفل فرأيت رقبته تلمع على عضد أبيه الحسين كأنّها إبريق فضّة- آجركم الله يا مؤمنون- يقول اللعين فرميت الطفل بسهمي وذبحته من الوريد إلى الوريد رحم الله المنادي وا حسيناه، وا عبد الله، وا شهيداه.. فلمّا أحسّ بحرارة السهم أخرج يديه من قماطه، واعتنق رقبة أبيه الحسين عليه السلام وصار يرفرف بين يديه كالطير المذبوح..

آه گطع اگماطة او شبك عودة و امن السهم رفّت ازنودة
و اتغيرت وردة اخدودة يا ناس حتّى الطفل مذبوح


ثمّ أنّ الحسين ملأ كفّه من دم الرضيع ورمى به إلى السماء وقال: هوّن ما نزل بي أنّه بعينك يا ربّ، اللهم لا يكن أهون عليك من فصيل ناقة صالح، يا ربّ إن كنت حبست عنّا النصر من السماء فاجعل ذلك لما هو خيرٌ منه وانتقم لنا من الظالمين، فنودي: دعه يا حسين فإنّ له مرضعاً في الجنّة.. ثمّ أقبل الحسين برضيعه إلى المخيّم وقد حمله تحت ردائه، فأستقبلته ابنته سكينة قائلة: أبي لعلّك سقيت أخي الرضيع ماءً وجئتنا ببقيّته؟ فأخرجه الحسين من تحت ردائه وهو يقول: بُنيّه خذي أخاك مذبوحاً، بنيّه عظّم الله لك الأجر، فصاحت: وا أخاه، وا عبد الله..

يبويه الطفل للماي أخذته ابسهم العده مذبوح جبته
شنهو الذنب خويه العملته والماي حاضر ما شربته

ثم أقبل به الى خيمة زينب عليها السلام ولما نظرته لم تتحمل على رغم صبرها و إنفجرت بالبكاء

خويه الطفل عني تغطيه أما مالي قلب يحسين اصد ليه
أشوفه ذبيح وماد رجليه هذا الخفت منه طحــــــت فيه


زينب جاءت الى الرباب واضعة الرضيع تحت عبائتها قالت لها رباب اعلمي ان هذا اليوم يوم مصيبه العباس قتل علي الاكبر قتل القاسم قتل احست رباب بالشر وقالت لها هل لحق ابني باخوته قالت لها زينب عظم الله لك الأجر اخدت الرباب ولدها ادنته الى صدرها لاتصدق ان ولدها ذبيح فساعد الله قلبها حين رأته والسهم مشكوك في نحره، انفجعت وصاحت (واولداه):

يالكنت بالظلمه تلالي عقبك بقت وحشه الليالي
انا دورن عن يميني وشمالي أهز بالمهد والمهد خالي


[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

يحقّ لها أن تبقى مندهشة وحزينة هذه الرباب المفجوعة آلت أن لا تستظلّ بظلّ بعد الحسين مواساة للحسين ولولدها الرضيع لكن كأنّها ما صدّقت ما رأت وبقيت مذهولة تندب ولدها إلى ليلة الحادي عشر من المحرّم، يقولون عندما صارت زينب عليها السلام تفتّش عن بقيّة العيال والأطفال الذين افتقدتهم بعد مصرع الحسين وحرق الخيام، افتقدت الرباب في جملتهم، فصارت تبحث عنها في نواحي المعركة (رباب أين أنت؟) إلى أن سمعت صوت أنين إلى جنب جسد المولى أبي عبد الله الحسين فأقبلت ناحية الصوت وإذا هي الرباب قد حملت رضيعها وأدنته لصدرها تناغيه وتكالمه فقالت لها سيّدتنا زينب: أختاه ما الذي أتى بك في وسط هذا الليل المظلم؟! قالت: سيّدتي (لمّا أن شربنا الماء) صدري أوجعني وثدياي درّتا عليّ (وكأنّ هذه علامة عند الأمهات أن رضيعهن يطلب اللبن)، قلت آتي إلى رضيعي علّني أجد به رمقاً من الحياة، ولكنّي أراه مذبوحاً من الوريد إلى الوريد..

آه يبني يا عبد الله اعلى فرقاك انا صبري انفنى ودرّن ثداياك
يا دين گلّي الحرملة اوياك للموت حين اشبحت عيناك
نيشن عليك ابسهم ورماك واگطع رجاي الكان برباك


أيها المهمومين ، المغمومين ، المكروبين ، المحتاجين ، الحيارى! هلموا معنا نطرق باب الحوراء عليها السلام الطرقة --- مستشفعين بـ مهجة قلب الرباب علي الأصغر سلام الله عليه ،، نقسم عليها برضيعها المنحور من الوريد إلى الوريد أن تشفع لنا عند الله تعالى في قضاء حوائجنا!

مـدة الحملة : يوم واحد فقط و سوف يتم اغلاق الموضوع ليلة (3) من شهر محرم الحرام ليلة الأحد القادم ،، بعد صلاة المغرب بمشيئة الله تعالى
العدد : المجال مفتوح لكافة المؤمنين و المؤمنات للإشتراك بهذه الحملة المباركة ، تأدية الأعمال تكون لمرة واحدة فقط و من أراد الإستزادة فله الأجر و الثواب.

**************



بـ نـحـر الــرضـيـع يـا زيـنـب تـقـبـلّـي مـنـا هـذا الـقـربـان :

اللهم صل على محمد و آل محمد بعدد 100 مرة
سورة الفاتحة مرة واحدة
سورة الفجر مرة واحدة
حديث الكساء اليماني مرة واحدة مع طلب الحاجة


((تهدي ثواب هذه الأعمال لعبدالله الرضيع عليه السلام بنية الرزق بالذرية الصالحة))


رَبِّ لا تَذَرْنِي فَرْدًا وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ بعدد 21 مـــرة
ورد أستغفر الله و أتوب إليه بعدد 40 مــرة



زيارة عبد الله الرضيع عليه السلام مع صلاة ركعتي الزيارة و تهدي ثوابها للرضيع:

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام ُعليك أيها المظلوم وأبن المظلوم
السلام ُعليك ياأبْن الحسين الشهيد
السلامُ عليك وعلى أمّك المظلومة التي رضّعتك وهي مرعوبة خائفة
السلام عليك يامن دُفنتَ في أرض الغربة بعيداً عن دار الأحبة
السلامُ عليك وعلى أبيك وجدّك أئمة الحق والهدى الذين جعلهم
الله عزّ وجل شفعاء أمة محمد (صلى الله عليه و آله) يوم الجزاء
ولعن الله قاتلك حرملة بن كاهل من الآن إلى يوم الديــــــــن
والسلام عليك ورحمة الله وبركاته



دعاء التوسل بالطفل الرضيع :

السلام عليك يا رسول الله السلام عليك يا فاطمة الزهراء السلام عليك يا أمير المؤمنين السلام عليك يا الحسن المجتبى السلام عليك يا الحسين الشهيد بكربلاء السلام على أطفال الحسين المقتولين السلام على أطفال الحسين المسبيين السلام على الطفل الرضيع المقتول بلا ذنب السلام عليك يا من عشقت الشهادة وأنت طفل رضيع السلام على المحروم من قطرات الماء السلام عليك وعلى أمك التي عانت من آلام صدرها بفقدك حيث تورم صدرها وتحجر الحليب به ما أعظمها من مصيبة ورزية على والدتك يا عبدالله فعندما سمع الطفل الرضيع صوت والده ينادي هل من معين يعيننا هل من ناصر ينصرنا حيث أصبح الحسين وحيداً فريداً قطع الطفل قماطه فقالت أمه لقد اشتقت للشهادة يا ولدي السلام على من جاءت به أمه الرباب الى عمته زينب الحوراء أم المصائب السلام على من قالت أمه إلى زينب خذوا طفلكم يموت عندكم ولا يموت عندي فتحسرت زينب فهرعت به إلى أخيها باب الحوائج أبا الفضل العباس تناشده أن يسقي هذا الطفل فذهب أبا الفضل لإحضار قطرة الماء ولم يرجع وامصيبتاه السلام على من حمله والده إلى الأعداء يتعطفهم ليسقواهذا الطفل الرضيع ولو قطرة من الماء فقال يا قوم أما منكم مسلم يتشهد الشهادتين هذا طفلي الصغير عبدالله لم يذق الماء منذ ثلاثة أيام فهو طفل رضيع لا يضركم لو أسقيتموه شيء من الماء فتحير القوم بعضهم يقول اسقوا طفل صغير والآخر يقول اقتلوه آه واحسيناه ولكن الشمر اللعين قال بكل قساوة قلب يا حرمله أقطع نزاع القوم فأخذ حرملة السهم ووضعه في قوسه ثم وجه السهم إلى الطفل الرضيع يا لقساوة قلوب هؤلاء القوم حيث كان الحسين رافعا يده إلى السماء وكأنه يقول أشهد يا رب السماء عليهم وإذا بسهم حرملة يقطع أوداج الطفل الرضيع من الوريد إلى الوريد ويسيل الدم على ثياب أبيه الذي أفتجع فيه وذهب به إلى الخيام فزادت فجعة النساء وأخذوا بالبكاء والعويل السلام على من يظهر مظلوميته صاحب العصر والزمان عند ظهوره حيث يرفع الطفل الرضيع ويقول ما ذنب هذا الطفل حتى يقتل فعليك السلام أيها الطفل الصغير بجسمه بمقامه وشأنه السلام عليك يا من سميت بباب الحوائج فنحن اليوم جئنا متوسلين ومتوجهين بك إلى الله يا وجيها عند الله اشفع لنا عند الله جئناك يا ابن رسول الله لقضاء حوائجنا وتفريج كرباتنا وشفاء مرضانا وتيسير أمورنا وتزويج عزابنا ولنجاح أولادنا ورحمناً ولرفع راية الإسلام كما رفعتها يا سيدي بشهادته ولتفريج كربات صاحب العصر والزمان فلا تردنا يا رب خائبين إلا بقضاء حوائجنا ونحن جئناك متوسلين ومتوجهين بباب الحوائج عبدالله الرضيع يا وجيها عند الله اشفع لنا عند الله

ثم تقرأ مجلس العزاء هذا مواساة لقلب الرباب سلام لله عليها :

آه يانبلة حرملة شسويتي .. شمعة من بيت انبي طفيتي
------------
آه يانبلة حرملة شر النبل .. يالخبيثة اشلون طاوعتي النبل
يوم قبلتي على حر الطفل .. شان بستي لمنحر ورديتي
------------
آه يانبلة حرملة عنش شاقول .. صوبيتي بعملتش قلب الرسول
عليش واجب والله لوعدش أصول ..لا الرِماش ليمنته شليتي
------------
آه يانبلة شلون قلبك طاوعاش ..ماحسبتي حساب آخرتش وراش
لا عصيتِ بوتر قوس يلي رماش .. لا جزيتِ حسين وإبنه خطيتي
------------
آه يانبلة شلون ياملة وشرع .. بيج طفل حسين من دمعة رضيع
قطع قماطة بحرقته من لوجع .. من وصلتي لرقبت وحزيتي
------------
شلون حال حسين وشعظم المصاب ..ياقلب يحمل مثل قلب الرباب
صار من دم النحر إلها خضاب .. بيه تحنت وإنت تحنيتي
------------
آه يانبلة العذر منش لهاي .. ولا أظن لعملتش ينفع اراي
حسين يسل الطفل رايد الماي .. والسؤال أنت إلي عليه رديتي
------------
باجر بالحشر الكل توقف تهيم.. ويوقف اقبالش رسول الله خصيم
من ينشدك ليش بيش ابني فطيم .. شالجواب يصير لو رديتي
------------
اه يا نبلة مثلك بالألوف .. بنت كعبة باطل وبيها تطوف
مو ذبحت الطفل يوم الطفوف .. أنت كل رقبة شرف ذبحيتي


يا غياث المستغيثين أغثني بـ المدفون على صدر الإمام الحسين عبد الله الرضيع أدركني بعدد (5) مرات


(( مـلاحظـة هــامـــة ))
الأعمال العبادية تقرأ على طهارة ووضوء...

أما ذوي العذر الشرعي فعليهن الإكتفاء بـ :
ـ اللهم صل على محمد وآل محمد بعدد (1000) مـرة يُهدى ثوابها لمولانا عبد الله الرضيع عليه السلام
ـ قراءة المجلس العاشورائي
ـ التوسل بعبد الله الرضيع
ـ لطمية آه يانبلة حرملة



ثم إطلبوا حوائجكم و أول الحاجات و أهمها هي (تعجيل فرج مولانا صاحب العصر و الزمان روحي و أرواح العالمين لتراب نعله الطاهر الفداء) و أن يجعلنا الله و إياكم من خلص أعوانه و أنصاره و المستشهدين بين يديه تحت لوائه... ثم إدعو للمؤمنين و المؤمنات بقضاء حوائجهم ، بعدها إطلبوا حاجاتكم تقضى إن شاء الله تعالى.

\\\\ سيدي رضيع الحسين و عزيز قلبه ،، بحق حزن أبيك و أمك عليكِ إنظر لنا بنظرة رحيمة نستكمل بها الكرامة عندك و عند أبائك فـ إنا توجهنا و أستشفعنا و توسلنا بك إلى الله و قدمناك بين يدي حاجاتنا في الدنيا و الآخرة يا وجيهاً عند الله أشفع لنا عند الله. يا سيدتي و مولاتي يا زينب ،، بحق نحر الرضيع و قماطه الملطخ بدمه الطاهر ،، بحق مهده الخالي منه تشّفعي لنا عند في قضاء حوائجنا للدنيا و الآخرة ؛ يا وجيهة عند الله إشفعي لنا عند الله! \\\\


--- سأذكركم بدعائي فرداً فرداً فلا تنسوا سماحة الأب الروحي أعلى الله مقامه و سماحة المعلم الجليل أدام الله بركاته و والدايّ من دعائكم الطاهر أحبتي! ---



للتذكير فقط ،، هذه قائمة بـ أسماء المشتركين في الختمة القرآنية لهذه الحملة المباركة و من لا يستطيع قراءة الجزء الذي تم حجزه لأي ظرف طارئ فـ نرجو منكم فضلاً لا أمراً إخبارنا في ذات اليوم ليعطى لشخص آخر لأن هناك من سيتكفلون بقراءة دعاء ختمة القراءن بعد انتهاء المدة المقررة لهذه الحملة لذا نرجوا منكم حسن التعاون معنا مع الشكر:

الجـــزء (1 )--->المؤمنة الفاضلة (كوثر المصطفى )
الجـــزء (2 )--->المؤمنة الفاضلة (يا قائم ال محمد)
الجـــزء (3 )--->المؤمنة الفاضلة (موالية لعلي)
الجـــزء (4 )--->المؤمنة الفاضلة (يافاطمة الزهراء)
الجـــزء (5 )--->المؤمنة الفاضلة (تسبيحة الزهراء)
الجـــزء ( 6)--->المؤمنة الفاضلة (قرة عين المصطفى)
الجـــزء ( 7)--->المؤمنة الفاضلة (روح مهدوية)
الجـــزء (8 )--->المؤمنة الفاضلة (جنة البقيع)
الجـــزء ( 9)--->المؤمنة الفاضلة (سكينة الحزينة)
الجـــزء (10)--->المؤمنة الفاضلة (برحمتك استغيث)
الجـــزء (11)--->المؤمنة الفاضلة (شجرة طوبى)
الجـــزء (12)ـ--->المؤمنة الفاضلة ( يالثارات الزهراء)
الجـــزء (13)ـ--->المؤمنة الفاضلة (كربلائية الهوى)
الجـــزء (14)ـ--->المؤمنة الفاضلة (رضا الله تعالى)
الجـــزء (15)ـ--->المؤمنة الفاضلة (مكسورة خاطر جيت)
الجـــزء (16)ـ--->المؤمنة الفاضلة ( نقاء؛الزهراء)
الجـــزء (17)ـ--->المؤمنة الفاضلة (نبض فاطمة)
الجـــزء (18)ـ--->المؤمنة الفاضلة (سفينة النجاة)
الجـــزء (19)ـ--->المؤمنة الفاضلة (روح قلبي الزهراء)
الجـــزء (20)ـ--->المؤمنة الفاضلة (ام سجود)
الجـــزء (21)ـ--->المؤمنة الفاضلة (ام سجود)
الجـــزء (22)ـ--->المؤمنة الفاضلة (خادمة ام البنين)
الجـــزء (23)ـ--->المؤمنة الفاضلة (بحر الحياة)
الجـــزء (24)ـ--->المؤمنة الفاضلة (قرة عين المصطفى)
الجـــزء (25)ـ--->المؤمنة الفاضلة (الفردوس المحمدي)
الجـــزء (26)ـ--->المؤمنة الفاضلة (روحي زينبية)
الجـــزء (27)ـ--->المؤمنة الفاضلة (الزهراء ملاكي)
الجـــزء (28)ـ--->المؤمنة الفاضلة (دماء الزهراء)
الجـــزء (29)ـ--->المؤمنة الفاضلة (مكسورة خاطر جيت)
الجـــزء (30)ـ---> المؤمنة الفاضلة (مكسورة خاطر جيت)


((نـسـألـكـم الـدعـاء))

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]
[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

في حفظ الله و عنايته أستودعكم
موالية لعلي
[/align]
[/size]

_________________
مّن مبلّــع عنّـي الزمـان عتـابـاً * ومُقــرّع منّـي لــه أبــوابـا
يا ويـح دهـري راح ينـزع للأسـى * من بعـد ما ذقـتُ النعيـم شـرابـا
دهــرٌ تعامـى عـن هُــداه كأنّـه * أصحـاب أحمـد أشركوا مُـذ غابـا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://krar-hidri.yoo7.com/profile?mode=editprofile
 
حملة (آه...يا زينب) دم الرضيع لـ طلب الذرية والحوئج الصعبة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الراية الفاطمية :: الراية الإسلامية :: راية الختمات لقضاء الحوائج-
انتقل الى: