منتديات الراية الفاطمية

بحب حيدرة الكرار مفتخري به شرفت وهذا منتهى شرفي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حوار بين السيدة ام البنين والامام العباس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الراية الفاطمية
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 584
تاريخ التسجيل : 28/05/2008

مُساهمةموضوع: حوار بين السيدة ام البنين والامام العباس   السبت أكتوبر 13, 2012 6:54 am

عندما توسدت أم البنين القبر رأت العباس ودار بينهما حوار





السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين



حوار على لسان الحال في القبر وعندما تلاقت الأرواح ، بين أم الينين وأبنها العباس عليه السلام ، نخطه لكم بفيض الدموع والدماء على مصيبة العطشان ، حيث توسدت أم البنين التراب و تلاقت روحها بروح العباس عليه السلام في عالم الأموات ، فأخذت الأم تسأل ولدها بأسئلة تثير الشجون وتبكي العيون :



أم البنين :
لقد كانت لك عينان جميلتان يا ولدي يا عباس ماذا حصل لهم ؟


العباس :
واحدة بسهم الغدر مصيوبة والثانية يا يمة تجمد عليها الدم فلا تبصر طريق الحومة .



أم البنين :
أخبرني عن كفيك الجميلتان اللاتي كان ولدك أمير المؤمنين علي عليه السلام يقبلهما ؟؟




العباس :
قطعت بالسيوف يا والدتي كليهما وأصبحت بلا يمين ولا شمال .... وحتى لا رأس .



أم البنين :
وويلاه يا ولدي والله مزقت نياط قلبي ... هم أصبحت يا ولدي بلا رأس !!!


العباس :
نعم يا أماه بلا رأس قطعوا رأسي وغدوت بلا رأس ، رأسي رفع على رمح خلف رأس سيدي الحسين ، وغدوت جسد جريح جنب الفرات بلا رأس ، وقد ضربي فاجرهم بعامود على هامة رأسي وتقطعت بعدها وأصبحت بلا رأس .



أم البنين :
لقد أفجعت والله قلبي يا بعد قلبي يا عباس، روحي لروحج الفداء ، ولرزئك أسيل عليك مدامعي سيلاً ، ويكفيني قلبك الحاني يا قرة عيني ؟؟



العباس :
ولا قلبي بقى على حاله يا أماه فحرارة السهام والنبال مزقت قلبي وأشعلت النار فيه ، وحتى قبل مصرعي كسر قلبي الحسين عليه السلام .



أم البنين :
فداك أمك يا عباس ، اخبرني كيف كسر قلبك الحسين سيدك الحسين عليه السلام ؟؟


العباس :
والله كسر قلبي عندما سمعت صراخه بجنب الخيام ( وا قلة ناصراه ) ، وكسر قلبي عندما رأيت الحزن بادي في محياه بمقتل ولده علي الأكبر والرضيع واصحابه وأنصارة فلا طاقة كانت لي بعدها على البقاء .



قالت أم البنين :
إنا لله وإنا إليه راجعون من مصيبة أفجعت قلبي وزادت كربي ، أخبرني عن حالك اكثر يا ولدي ، يبدوا أنني لن أصفى على عضو بجسدك سالم غير لسانك ؟



العباس :
آه يا أماه ثم آه لساني ذاب من حرارة العطش ، وصلت للفرات ورفضت نفسي شرب الماء قبل أن يشرب أخي الحسين عليه السلام ، فتحملت في سبيلة أقسى أنواع العذاب .



ام البنين :
هذه شيمة من شيمك يا ولدي يا عباس أنك لم تشرب الماء ، بيضت وجهي عند فاطمة الزهراء ، لكن اخبرني يا عباس هل جئت بالماء لسيدك الحسين عليه السلام ؟ هل رويت عطشه وعطش أيتامه ؟



العباس :
مو هذا الذي أحرق قلبي يا أماه ، لقد تناسيت مصيبة عطشي وتذكرت مصيبة عطش المظلوم وسعيت في إيصال الماء له ولعيالة ، لكن قوم البغي أصابوا قربتي التي أريق ماؤها



أم البنين عليها السلام
اليوم أنا وأنت في رحمة الله ، فأنت غدوت اليوم باب للحوائج ، وغدوت أنا قاضية الحاجات ، وأنا وأنت مقصد الزوار ، كأجساد عشنا كخدام لآل المصطفى الآطهار واستشهدنا في سبيلة ، فمن الله علينا بالرفعة وطيب المقام وما من زائر يقصدك أو يقصدني إلا له الرفعة والأجر وتقضى له الحاجات ، صحيح اننا اليوم في عالم الأموات لكن شهداء والشهداء أحياء غير أموات .



وصل اللهم على محمد وآله الطيبين الطاهرين

_________________
مّن مبلّــع عنّـي الزمـان عتـابـاً * ومُقــرّع منّـي لــه أبــوابـا
يا ويـح دهـري راح ينـزع للأسـى * من بعـد ما ذقـتُ النعيـم شـرابـا
دهــرٌ تعامـى عـن هُــداه كأنّـه * أصحـاب أحمـد أشركوا مُـذ غابـا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://krar-hidri.yoo7.com/profile?mode=editprofile
الراية الفاطمية
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 584
تاريخ التسجيل : 28/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين السيدة ام البنين والامام العباس   الخميس أبريل 25, 2013 4:08 am

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم وارحمنا بهم ياكريم



اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يَا زَوْجَةَ وَلِيّ اللّهِ ’ السَّلامُ عَلَيْكِ يَا زَوْجَةَ أَمِيْرِ المُؤمِنِينَ ’ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يَاأُمَّ البَنِينَ’ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يَاأُمَّ العَبَّاسِ ابْنِ أَمِيْرِ المُؤمِنِينَ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِب ’ رَضِيَ اللهُ تَعَالَى عَنْكِ وَجَعَلَ الجَّنَّةَ مَنْزِلَكِ وَمَأْوَاكِ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ



نتقدم بأحر التعازي إلى مولانا صاحب العصر والزمان وإلى علمائنا الكرام والأمة الإسلامية بمصاب وفاة السيدة الحرة فاطمة بنت حزام " أم البنين " زوجة أمير المؤمنين علي ابن ابي طالب (ع)


في 13 جمادى الثانيه سنة 64 هـ

وتعود الذكري الحزينة ذكري رحيل أم البنين سلام الله عليها
نعم المرأة ونعم الانسانة العظيمة التي مازالت صرخاتها تدوي
في صدر السماء وهي تنعي الحسين والعباس والسبايا سلام الباري عليهم
هذة الشخصية العظيمة والتي أختارها أمير المؤمنين علية السلام زوجة لة
كانت خير إمتداد لزهراء سلام الله عليها وخير أمٌ لاولاد فاطمة عليهم السلام
وأي شخص في العالم أراد معرفة إمرأة سارت على النهج الفاطمي
فلينظر إلى شخصية أم البنين سلام الله عليها

فأم البنين سلام الله عليها كانت خير سند للسبطين وأم كلثوم وزينب (ع)
ورعتهم خير رعاية وكانت صاحبة قلب ملؤة الحنان والمودة والطيبة الفاطمية
حتي إنها عندما كان يناديها أمير المؤمنين علية السلام ويقول لها يافاطمة
تقول لا يأمير المؤمنين لاتناديني فاطمة أخاف على قلب الحسنين وزينب
وأم كلثوم أن ينفجع إذا سمعوا أسم فاطمة .

ياالله أي قلب هذا ينبع بالحنان ولاعاطفة التي لامثيل لها قلب قد بنا العباس
سلام الله علية ليكون سند وخير عون لأخية الحسين سلام الله علية
فقد ربتة خير تربية ليكون بطل الطفوف وساقي الحياري
وحامل لواء الحسين سلام الله علية

أم البنين (ع) منذ أن عرفت وسمعت بما سيجري على الحسين وأهل
بيتة في كربلاء وهي لاتهدأ ليلا ً ونهارا قد أخذ منها الحزن مأخذا ً عظيما ً
وقد ضعف من البكاء جسمها حتي إن جارتها قد رأفت عليها من بكاءها
ونحيبها وكانت تقول لها يأم البنين تعزي بعزاء الله فتجاوبها سلام الباري عليها


لاتدعوني ويك ام الاربعة
يكثر حزني وتزيد الفاجعة
والله ماأبكي لإربعة
إلا الحسين أشلاءة مقطعة


وصدقت هي حيث ترثي أبناءها في أبيات تذوب من حزنها الصخور


لاتدعوني ويك أم البنين
تذكروني بليوث العرين
كانت بنون لي أدعي بهم
واليوم أصبحت ولامن بنين
أربعة مثل نسور الربي
قد واصلوا الموت بقطع الوتين
تنازع الخرصان أشلاءهم
فكلهم أمسى صريعاً طعين
ياليت شعري أكما أخبروا
بأن عباس مقطوع الوتين

فسلام على من وهبت حياتها دموعاً وحزناً على مصاب الحسين (ع)
ولتتخذها كل إمراة في العالم مثالاً وقدوة وتسير على نهجها وخطها



آجركم الله بوفاة السيدة أم البنين عليها السلام


_________________
مّن مبلّــع عنّـي الزمـان عتـابـاً * ومُقــرّع منّـي لــه أبــوابـا
يا ويـح دهـري راح ينـزع للأسـى * من بعـد ما ذقـتُ النعيـم شـرابـا
دهــرٌ تعامـى عـن هُــداه كأنّـه * أصحـاب أحمـد أشركوا مُـذ غابـا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://krar-hidri.yoo7.com/profile?mode=editprofile
الراية الفاطمية
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 584
تاريخ التسجيل : 28/05/2008

مُساهمةموضوع: ذكرى وفاة ( أم الوفاء )السيدة الطاهرة أم البنين عليها السلام   الخميس أبريل 25, 2013 4:10 am

[align=center]

بسم الله الرحمن الرحيم
الثالث عشر من جمادى الآخر ذكرى وفاة السيدة الجليلة ام البنين فاطمة بنت حزام زوج امير المؤمنين عليه السلام، وهي فاطمة بنت حزام الكلابي العامري، وكنية بأم البنين لأن لها اربع أبناء كلهم استشهدوا في كربلاء مع الحسين سيد الشهداء عليه السلام، وهي من قبيلة بني كلاب من العرب الاقحاح من بني عامر بن صعصعة، شهيرة بالشجاعة والفروسية، كانت ولادتها على الارجح في السنة الخامسة للهجرة الشريفة، تزوجت من امير المؤمنين علي عليه السلام بعد السنة الرابعة والعشرين من الهجرة الشريفة وذلك لأن الأمير عليه السلام تزوجها بعد إمامة بنت زينب ربيبة الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله.




خطبة عقيل ببني كلاب وبني عامر:

ثم أن حزام خرج ودعى عشيرته وقومه من بني كلاب وبني عامر، فلما اجتمعوا قام عقيل بن أبي طالب خطيبا: فحمد الله وأثنى عليه وذكر النبي فصلى عليه صلى الله عليه وآله ثم قال:

أما بعد يا بني كلاب ويا بني عامر بن صعصعة، نحمد الله نحن العرب إذ جعلنا من خير نا رسولاً من أنفسنا محمداً صلى الله عليه وآله من شجرة النبوة وجاءنا بدين الله القويم الذي ارتضاه لنا إذ يقول القرآن: «إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ» آل عمران: 19 وقال عز وجل: «وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ» آل عمران: 85.خلقه وأرسل في


وأمرنا بنبذ البغضاء والشحناء والأحقاد، وحبب لنا صلة الأرحام والتقارب والاتحاد، إذ يقول جل ذكره: «يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ» الحجرات: 13. وحرم علينا الزنى والسفاح، وأحل لنا الزواج والنكاح، إذ يقول (عز شأنه): «وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ» الروم: 21.

وقال رسول الله صلى الله عليه وآله: (تناكحوا تناسلوا فإني مباه بكم الأمم) وهذا علي بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم، قد أحب مصاهرتكم وخطب إليكم كريمتكم فاطمة أم البنين بنت حزام بن خالد بن ربيعة، على كتاب الله وسنة رسوله، وقد ذكر القرآن (تبارك والله): «فَاطِرُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا وَمِنَ الْأَنْعَامِ أَزْوَاجًا يَذْرَؤُكُمْ فِيهِ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ» الشورى: 11 والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ثم جلس.



السيد مهدي المنوري: أم البنين رائدة الوفاء وبطلة المواقف
http://www.shiavoice.com/play-zpngf.html

علي حمادي: زيارة أم البنين
http://www.shiavoice.com/play-Uql4g.html

باسم الكربلائي: وفاة أم البنين 1423هـ
http://shiavoice.com/play-7h5cn.html

علي حمادي: يا أم البنين نوح وأنين
http://www.shiavoice.com/play-p9dch.html

اللهم بحق غربة الحسين وكفوف ابي الفضل العباس وبجاه أم البنين الأربعة تقضي حاجتنا وحوائجكم وتفرج همومكم وغمومكم وتيسر عليكم كل الصعوبات إنك سميع مجيب[/align]

_________________
مّن مبلّــع عنّـي الزمـان عتـابـاً * ومُقــرّع منّـي لــه أبــوابـا
يا ويـح دهـري راح ينـزع للأسـى * من بعـد ما ذقـتُ النعيـم شـرابـا
دهــرٌ تعامـى عـن هُــداه كأنّـه * أصحـاب أحمـد أشركوا مُـذ غابـا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://krar-hidri.yoo7.com/profile?mode=editprofile
 
حوار بين السيدة ام البنين والامام العباس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الراية الفاطمية :: الراية الإسلامية :: راية الأئمة المعصومين عليهم السلام-
انتقل الى: